عمر بن الخطاب رضي الله عنه .. والمرأة الأنصارية

بينما كان عمر بن الخطاب رضي الله عنه يَعُسُّ [ يفتّش ويراقب المخالفين ويستقصي أمور الناس ] في المدينة ليلةً ، رأى امرأةً من الأنصار تحمل قربةً ، فسألها عن شأنها ، فذكرت أن لها عيالاً ، وأن ليس لها خادم ، وأنّها تخرج في الليل فتستقي لهم ، وتكره أن تخرج في النهار

.

فحمل عُمر عنها القربةَ حتى بلغ منزلها ، وقال لها : اغدي عُمر يخدمك خادماً ، قالت : لا أصِلُ إليه ، قال : إنكِ ستجدينه إن شاء الله

.

وفي الصباح غدت إلى عُمر ، فإذا هي به ، فعرفت أنهُ الذي حمَلَ قربتها ، فذهبت مُشفِقةً خائفة ، فأرسل في أثرها وأمر لها بخادم ونفقة

.

.

فضلاً .. أكتب (تم) بعد إتمام القراءة 🌸

.

المصدر / العقد الفريد (5 / 22)

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s