من رآني .. فلا يظلم أحداً !

رأى رجلٌ رجلاً مقطوع اليد من الكتف وهو ينادي : من رآني فلا يظلم أحداً ، فقال له : يا أخي ما قصتك ؟ ، قال : أخي قصتي عجيبة ، وذلك أني كنت من أعوان الظلمة ، فرأيت يوماً صياداً وقد صاد سمكة كبيرة ، فجئت إليه ، وقلت أعطني هذه السمكة ، فقال : لا أعطيكها أنا آخذ بثمنها قوتاً لعيالي ، فضربته ، وأخذتها منه قهراً ، ومضيت بها

.

فقال : بينما أنا أمشي بها إذا عَضَّت على إبهامي عضة قوية ، فلما وصلت بها إلى بيتي وألقيتها من يدي ضربت عليَّ إبهامي وآلمتني ألماً شديداً حتى لم أنم من شدة الألم وورمت يدي ، فلما أصبحت أتيت الطبيب وشكوت إليه الألم ، فقال : هذه بدء الآكلة ، اقطعها وإلا قطعت يدك ، فقطعت إبهامي وآلمتني ألماً شديداً حتى لم أنم من شدة الوجع والألم

.

ثم ضربت عليَّ يدي فلم أطق النوم ولا القرار من شدة الألم ، فقال الطبيب : اقطع كفك ، فقطعته وانتشر الألم إلى الساعد وآلمني ألماً شديداً ، فقيل لي : اقطعها إلى المرفق ، فقطعتها فانتشر الألم إلى العضد وضربت عليَّ العضد أشد من الألم الأول ، فقيل : اقطع يدك من كتفك وإلا سرى إلى جسدك ، فقطعتها كلها

.

فقال لي بعض الناس : ما سبب ألمك ؟ فذكرت قصتي ، فقال لي : لو كنت رجعت إلى صاحب السمكة واستحللت منه ما قطع منك عضو ، فبحثت عنه فوجدته فأخبرته ووقعت على رجليه أقبلها وأبكي ، فنهاني فقلت : هل كنت دعوت بشيء ؟ ، قال .. قلت : ( اللهم إن هذا تَقَوَّى عليَّ بقوته فأرني قدرتك فيه )

.

.

فضلاً .. أكتب (تم) وشاركنا بـ برأيك + لايك .. بعد إتمام القراءة 🌸

.

المصدر / قصة وقصة من قصص الصالحين – لـ د.مصطفى مراد – ص102

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s