يأتون من أوروبا لمشاهدة قصر ( الزهراء ) !

يحكى أنه كان الناس يأتون من أوروبا ومن جميع أقطار العالم إلى الأندلس ، فقط لمشاهدة قصر ( الزهراء ) ، ويقال أنه ما دخل أحد إلى القصر إلا أجزم أنه لم يرَ له شبهاً قط ، بل لم يتوهم مثله حتى ، حتى أنه أقصى ما يؤمله الشخص في تلك العصور هو النظر إليه فقط !

.

حتى أنه كانت تأتيه الهدايا من مختلف الدول تطلب وده ، وأشهر الهدايا هي ( جوهرة ) ثمينة وكبيرة ، كان يضعها ( عبدالرحمن الناصر ) وسط قصره

.

وقد أنشأ ( عبدالرحمن الناصر ) قصر الزهراء ، وبالغ في إنشائه حتى أصبح من معجزات زمانه ، وما تضمنه من نقوش ، وبرك عظيمة محكمة الصنع ، وتماثيل عجيبة

.

فسبحان الذي أقدر هذا المخلوق الضعيف

.

.

المصدر / كتاب ( نفح الطيب من غصن الأندلس الرطيب ) لـ المؤرخ : أحمد المقري التلمساني

.

فضلاً .. شاركنا بـ برأيك وأدعمنا بـ ( منشن + لايك ) لتعم الفائدة 🌸

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s